تعليقات القراء
تعليقات القراء

مازلنا يا أحبائي في رحاب رمضان، فأرجو ممن لم يستفد مما مضى من أيامه أن يسارع باستثمار ما تبقى، وقد وعدتكم في ختام اللقاء السابق أن نكمل المحور الثالث الذي نحتاج لأجله المغفرة من ربنا، بل يستحق أن يذرف الدمع من أجله وأن نجتهد في العبادة أشد الاجتهاد من أجل أن يمحى من السجلات عند ربنا وألا ينتظر فاعله إلى يوم الحساب، يوم المشهد العظيم، فيحرم من رحمة ربه ومغفرته والعياذ بالله "حاشاكم الله وإيانا وكل قرائنا أن يكونوا من هؤلاء المحرومين يوم لا ينفع مال ولا بنون"

أما المحور الثالث يا أصدقائي وصديقاتي الأعزاء فهو:

الزنا

تعليقات القراء

ما أحلى لقاءنا اليوم مع بدء شهر رمضان الكريم، أعاده الله علينا وعلى الأمة الإسلامية بالخير، فلنستثمر هذه الفرصة السانحة الرائعة وننوي جميعا مع قراءتنا لحروف هذه الرسالة أن نمضي وقتنا في عبادة الله وفي طاعته، لنكون مثل صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم الذين كانوا يتاجرون بنواياهم، ويالها من تجارة رابحة، دعونا لا نضيع وقتنا هباء يا أصدقائي، فالوقت هو رأسمالنا الوحيد في هذه الحياة، والضائع منه لا يمكن تعويضه، فلنستغله إذن في كسب أكبر كم ممكن من الثواب ولنثقل به ميزان حسناتنا وخاصة في هذه الأيام الفضيلة، عسى ذلك أن يشفع لنا يوم المشهد العظيم..

تعليقات القراء


أنا متزوجة حديثاً وزوجي يريد مني ممارسة الجنس الفموي، وهو لا يكتفي بذلك، ولكن يمارس معي الجنس بعد ذلك بطريقة طبيعية، وقد قرأت وبحثت محاولة أن أعرف رأي الدين والشرع في هذا الشيء ولكني لم أصل إلى رأي قاطع، كما أنني متخوفة من انتقال أي مرض من جراء هذه العملية، أرجوكم أفيدوني أفادكم الله....

تعليقات القراء

أصدقائي الأحباء، توقفنا في المرة السابقة على وعد باللقاء عند منتصف الآية 223 من سورة البقرة تقريباً هذه الآية التي فردت لها ما يقرب من عشرين صفحة في رسالة الدكتوراه التي قدمتها للجامعة التي حصلت منها على الدكتوراه في الطب الجنسي بولاية فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية من فرط إعزازي وفخري بديني الجميل المتقدم المتطور دائماً والذي كتب الله له من الإعجاز ما سيثير عجب الأمم المتتالية إلى يوم الدين.. فلنستأنف رحلتنا سوياً..

تعليقات القراء

افترقنا في المرة السابقة مع وعد باللقاء هذه المرة لنكمل سوياً الغوص في أجمل المعاني لأحلى الكلام، وهو الكلام الرباني الجميل الذي أنزل الله -سبحانه وتعالى- عليه هذه الحلاوة وتلك الطلاوة اللتين تسران السامع والقارئ والمتفكر في تلك المعاني النورانية التي أقل ما يقال عنها إنها ممتعة... فلنستكمل سوياً التفكر في هذه الآية المعجزة وهي الآية 223 من سورة البقرة والتي هي بروتوكول كامل للعلاقة الجنسية بين الرجل وزوجته وبين المرأة وزوجها على حد سواء...

"نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنَّى شئتم وقدِّموا لأنفسكم واتقوا الله واعلموا أنكم ملاقوه وبشر المؤمنين".

تعليقات القراء

أحبائي القراء، لقد فكرت يا أصدقائي أن آخذكم معي هذه المرة إلى عالم أقل ما يقال عنه إنه جميل، بل شديد الجمال والروعة وأيضاً هو عالم مدهش بل مذهل لدرجة أنني أحياناً لا أكاد أصدق بعقلي البشري المتواضع أنه يحتوي على كل هذه التفاصيل الدقيقة لقد فكرت في ذلك لأنني قد دخلت إلى هذا العالم قبلكم بقدر الله، وبطريقة غير مدبرة ربما لا تتيسر للكثيرين منكم، ولذلك، ولأن الإنسان لا يجب أن ينتظر تلك الصدفة التي قد تلفت انتباهه لِمَا لم يكن يراه، فلننطلق سوياً يا أصدقائي..

تعليقات القراء
Syndicate content

قالوا

اكتب أهدافك لتحول الأماني إلى احتياجات والمستحيل إلى ممكن والأحلام إلى واقع، اكتبها ... ماذا تنتظر
(دان راذر)